بنك مصري يخفض حدود بطاقات الائتمان في الخارج 50% بسبب أزمة الدولار

طباعة
خفض البنك التجاري الدولي مصر، وهو أكبر مصرف خاص في البلاد الحد الأقصى للسحب والشراء ببطاقات الخصم والائتمان خارج مصر بنحو 50% اعتباراً من بداية الشهر القادم. وأرسل البنك رسالة نصية لعملائه أبلغهم فيها أنه إعتبارا أول أغسطس / آب سيتم تغيير حدي الشراء والسحب ومصاريف العمليات بالعملات الأجنبية لبطاقات البنك. ولم يعلن البنك عن نوع البطاقات التي سيتم تغيير حدها الأقصى ولكن عدداً من موظفي البنك أكدوا أن القرار يسري على بطاقات الخصم والائتمان وأن الخفض يمثل نحو 50%. فيما خفض البنك الحد الأقصى للمشتريات خارج مصر لأصحاب البطاقات الكلاسيك إلى 2500 دولار شهريا من 5000 دولار والبطاقات الذهبية إلى 3500 دولار شهريا من 7500 دولار. ويواصل سعر صرف الدولار صعوده في السوق السوداء في مصر حيث بلغ 12.70 جنيه اليوم وفقاً لمتعاملين، فيما سعر الصرف الرسمي المعتمد في البنوك يبلغ 8.88 جنيهات وهو ما ينعكس ضغوطا على المصارف. وتعاني مصر من نقص شديد في مواردها بالعملة الصعبة وسط تراجع إيرادات السياحة وقناة السويس وتحويلات المصريين في الخارج، وتكافح مصر لإنعاش اقتصادها منذ 2011 التي أعقبتها أحداث أدت إلى عزوف المستثمرين الأجانب والسياح المصدرين الرئيسيين للعملة الصعبة، بالإضافة إلى انخفاض إيرادات قناة السويس وتحويلات المصريين العاملين في الخارج.