20 مصرفاً إماراتياً ضمن قائمة أكبر ألف بنك في العالم

طباعة
أرضية صلبة يقف عليه الاقتصاد الإماراتي الذي تحصنه قوة قطاعه المصرفي في ظل مناخ متقلب ومضطرب يخيم على الاقتصاد العالمي، فبعد القفزات النوعية والتطورات الكمية والنوعية التي شهدها هذه القطاع، أظهر تقرير أجرته الأمانة العامة لاتحاد المصارف العربية بالاستناد إلى بيانات نشرتها مجلة The Banker دخول خمسة وثمانين بنكاً عربياً ضمن أكبر ألف مصرف في العالم ليكون من ضمنها عشرون مصرفاً إماراتيا. قائمة البنوك الإماراتية التي صنفت ضمن الأكبر في العالم تضم بنك الإمارات دبي الوطني وأبوظبي الوطني والخليج الأول ودبي الإسلامي بالإضافة إلى المشرق والاتحاد الوطني ومصرف أبوظبي الإسلامي. الإمارات التي لطالما تصدرت الطليعة في الكثير من المجالات الاقتصادية، استطاعت الاستحواذ على المركز الأول بالنسبة لعدد المصارف المدرجة على اللائحة، بإجمالي 20 مصرفاً، وكان ثلاثة عشر بنكاً قد حققت خلال النصف الأول من العام الجاري أرباحاً مجمعة تبلغ قيمتها 11.8 مليار درهم، بنمو قدره 26.6% مقارنة بالفترة المماثلة من العام الماضي. بيانات أثبتت قدرة البنوك الإماراتية على الصمود أمام التحديات، لاسيما وأن تواجدها ضمن هذه اللائحة قد جاء مخالفاً لتوقعات وكالة التصنيف الائتماني ستاندرد آند بورز في يناير الماضي بأن تشهد أرباح البنوك الإماراتية نموا سلبياً خلال العام الجاري وأن يكون الأداء متواضعا   خلال العام 2017، حيث عزت الوكالة توقعاتها آنذال إلى تدني أسعار الخام الأسود والتقلب المستمر في أسواق الأسهم، وبذلك .. لابد للقائمين على هذا القطاع المصرفي الإماراتي من مواصلة الجهود الحثيثة التي من شأنها أن تُبقي على ازدهاره.