عمليات جني الأرباح تقود السوق المصري للهبوط دون 8000 نقطة

طباعة
أنهى المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية الجلسة منخفضا 0.59% عند 7983.15 نقطة، وتراجع المؤشر الثانوي 0.26% عند 361.56 نقطة. وبلغت قيم التداول مع نهاية أول جلسة في الأسبوع 364.264 مليون جنيه، ومالت معاملات المصريين والأجانب إلى البيع، في حين اتجهت معاملات العرب إلى الشراء، واستحوذت المؤسسات على 29% من المعاملات. من جابنه، قال عضو مجلس ادارة شركة ماسترز لتداول الأوراق المالية محمد عبد الحكيم " أن جلسة اليوم تعرضت لعمليات جني أرباح، بعد الصعود القوي الذي شهده السوق خلال الأسبوع الماضي". وتراجعت أسهم التجاري الدولي 0.53% وبالم هيلز 1.9% وبايونيرز 2.6% وهيرميس وسوديك 1%. كما هبطت أسهم طلعت مصطفى 2.3% وحديد عز 2.8% وإعمار مصر 1.97% والقلعة 0.98% وجي.بي أوتو 2.6%. وصعدت أسهم النساجون الشرقيون 2.95% والمصرية للاتصالات 0.22%، بعد أن قالت الشركة إنها وافقت بشكل مبدئي على تقديم خدمات الجيل الرابع. وكانت مصادر في المصرية للاتصالات قالت إن الشركة ستقدم خدمات الجيل الرابع خلال عام من الحصول على الترخيص والترددات، بحسب وكالة "رويترز". يذكر أن مصر استقبلت يوم أمس السبت بعثة من صندوق النقد الدولي للتفاوض على اقتراض 12 مليار دولار على ثلاث سنوات.