صادرات مصر لأميركا تتراجع الى 294 مليون دولار

طباعة
انخفضت صادرات مصر للولايات المتحدة الأمريكية لتصل إلى نحو 294.3 مليون دولار بنهاية الربع الثاني من السنة المالية الماضية، مقارنة بـ423.5 مليون دولار بنهاية الربع الأول من العام المالي الماضي 2015 - 2016 والمنتهي فى سبتمبر 2015، بانخفاض قدره نحو 129 مليون دولار، وفقًا لأحدث التقارير الصادرة عن البنك المركزى المصري. وتعد مصادر الدخل القومي بالعملات الأجنبية للاقتصاد المصري الحصن الهام لتدبير الموارد الخاصة للاستيراد من الخارج فى ظل واردات مصرية تقدر بنحو 90 مليار دولار خلال العام الماضي، إلى جانب وظيفتها الهامة الأخرى فى دعم أرصدة الاحتياطي من النقد الأجنبي لدى البنك المركزي المصري الذى يستخدم فى أوقات الأزمات ولسداد مديونيات مصر الخارجية، حسب ما جاء ذكره في جريدة اليوم السابع المصرية. وتتمثل مصادر العملة الصعبة ذات الأهمية للبلاد في الاستثمارات الأجنبية المباشرة، وإيرادات قطاع السياحة ورسوم عبور قناة السويس وتحويلات العاملين المصريين بالخارج، وإيرادات الصادرات، إلى جانب المساعدات والمنح والودائع من دول الخليج وتركيا التى دعمت أرصدة الاحتياطي الأجنبي خلال الفترة الماضية، وبعض تلك القطاعات تأثرت بالفعل على مدار السنوات الـ5 الماضية نتيجة الاضطرابات، خاصة قطاعي الاستثمارات والسياحة.