تعرفوا على أكثر النساء نفوذا في العالم

طباعة

"الرجل للعمل والمرأة للمنزل" ... عبارة كنا نعتقد أنها محصورة بالمجتمعات الشرقية، لكن يبدو أنّ المساواة بين المرأة والرجل رغم الكفاح الكبير الذي أفضى الى أقراره رسميا في دساتير عدد كبير من دول العالم، ما زال يتحكم بالمجتمعات الغربية كما الشرقية. كثيرون يفكرون 100 مرة قبل أن يزوروا طبيبة سيدة أو قبل تكليف مهندسة بمشاريع بناء عقاراتهم أو الطلب من محامية الدفاع عنهم... فكيف الحال بالسيدة الحاكمة؟ بعض السيدات كانت لهن القدرة على خرق "الحظر" لمواقع رئيسية في عالم السياسة والمال والإقتصاد، وقد يشكل إنتخاب هيلاري كلينتون، إذا حصل، أول رئيسة سيدة للولايات المتحدة الأميركية مفترق طريق كونها ستحكم أكبر دولة في العالم لتهيمن سياساتها على العالم أجمع، وليصبح زوجها الرئيس السابق بيل كلينتون "السيد الأول". منذ 60 عاما، وتحديدا عام 1937، وخلال الاستطلاع الاول لمؤسسة "غالوب" كان 33% فقط من الاميركيين على استعداد للتصويت لامرأة، منذ عام 2012 أصبحت نسبتهم 95%. وحتى الآن، تمكنت نساء عديدات من إحتلال مواقع سياسية مهمة جدا و"اختراق" هذا المجال الذي ظل لوقت طويل اشبه بحصن ذكوري.  

انجيلا ميركل

تدير انجيلا ميركل ألمانيا منذ 11 عاما استحالت خلالها زعيمة لا يمكن تجاوزها ان على صعيد إدارة الازمة المالية او مسألة استقبال اللاجئين. هي أول امرأة في بلادها تتولى منصب المستشار الالماني في العام 2005 وقد اختارت مجلة "فوربس" ميركل الحائزة شهادة دكتوراه في الفيزياء والبالغة 62 عاما "اكثر النساء نفوذا في العالم".    

تيريزا مايالصورة من الإنترنت

تيريزا ماي (59 عاما) هي ثاني امرأة تتولى رئاسة الحكومة في بريطانيا بعد مارغريت ثاتشر. تسلمت هذا المنصب في 13 تموز/يوليو الماضي بعد استقالة ديفيد كامرون إثر الاستفتاء الذي جاء نتائجه لمصلحة مؤيدي الخروج من الاتحاد الاوروبي. وكانت ماي تتولى منذ 2010 حقيبة الداخلية وتؤيد بقاء بلادها ضمن الاتحاد الاوروبي، وستقود الان مهمة تاريخية تتمثل بالتفاوض على خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الاوروبي.  

هيلاري كلينتون الصورة من الإنترنت

في سن الثامنة والستين، تبدو هيلاري كلينتون أكثر قربا من دخول البيت الابيض بصفتها أول امرأة يختارها الحزب الديموقراطي مرشحة للانتخابات الرئاسية الاميركية. وكانت كلينتون سيدة الولايات المتحدة الاولى بين عامي 1993 و2001 وشريكة استراتيجية خلال رئاسة زوجها بيل كلينتون. وقد خاضت غمار السياسة بدورها عام 2001 فانتخبت في مجلس الشيوخ عن ولاية نيويورك ومن ثم اختارها باراك اوباما وزيرة للخارجية الاميركية.  

أونغ سان سو تشيالصورة من الإنترنت

أونغ سان سو تشي الحائزة جائزة نوبل للسلام، تعتبر رمزا للديموقراطية البورمية وهي حرمت من الرئاسة في بلادها بسبب دستور موروث عن المجلس العسكري الحاكم سابقا. وقد اختارت المعارضة السابقة البالغة 71 عاما لهذا المنصب رجلا مقربا جدا منها بعد فوز حزبها الكاسح في انتخابات تشرين الثاني/نوفمبر 2015. وبصفتها وزيرة للخارجية ومستشارة خاصة للدولة فانها هي التي تدير بورما فعلا.    

ايلين جونسون سيرليف الصورة من الإنترنت

تلقب ايلين جونسون سيرليف بـ "المرأة الحديدية" وهي دخلت التاريخ عندما اصبحت أول رئيسة منتخبة في سيراليون وافريقيا عام 2005 قبل ان تحصل على جائزة نوبل للسلام. وقد اعيد انتخابها رئيسة للبلاد عام 2011 وهي خبيرة اقتصاد سابقة تبلغ السابعة والسبعين وموظفة دولية ووزيرة سابقة للمال.        

ميشال باشليهالصورة من الإنترنت

منذ تعليق مهام ديلما روسيف في البرازيل باتت ميشال باشليه (64 عاما) المرأة الوحيدة التي تتولى رئاسة دولة في اميركا اللاتينية. هي معارضة سابقة قاست التعذيب في عهد بينوشيه واصبحت أول زيرة للدفاع في أميركا اللاتينية قبل ان تنتخب رئيسية لتشيلي للمرة الاولى بين عامي 2006 و2010، واعيد انتخابها عام 2013.        

كريستين لاغارد الصورة من الإنترنت

كانت كريستين لاغارد أول امرأة تعين مديرة عامة لصندوق النقد الدولي في خضم أزمة الديون (2011) وقد أعيد انتخابها قبل فترة قصيرة على رأس هذه المؤسسة النافذة جدا. وكانت لاغارد (60 عاما) وهي محامية متخصصة في مجال الاعمال أول سيدة تتولى حقيبة الاقتصاد في فرنسا.      

جانيت يلين الصورة من الإنترنت

جانيت يلين (69 عاما) أول امرأة تترأس الاحتياطي الفدرالي الاميركي منذ 2014. كانت يلين الاستاذة السابقة في جامعة هارفرد كبيرة المستشارين الاقتصاديين لبيل كلينتون في البيت الابيض.        

إيرينا بوكوفاالصورة من الإنترنت

البلغارية ايرينا بوكوفا هي أول امرأة تتولى ادارة منظمة اليونسكو التابعة للامم المتحدة عام 2009، وقد اعيد انتخابها في 2013. تشدد هذه الدبلوماسية البالغة 64 عاما على ضرورة ان تدافع اليونسكو عن المساواة بين الرجل والمرأة. وهي مرشحة لمنصب الامين العام للامم المتحدة.    

مارغريت تشانالصورة من الإنترنت

تدير الصينية مارغريت تشان (68 عاما) منظمة الصحة العالمية منذ 2006. هي جعلت من صحة النساء احدى اولويات هذه الهيئة التابعة للامم المتحدة.