أسهم أوروبا تهبط بضغط من نتائج أعمال مخيبة

طباعة
تراجعت الأسهم الأوروبية تحت ضغط من هبوط حاد لأسهم نوفوزيميس الدنمركية للتكنولوجيا الحيوية التي اعلنت نتائج مالية ضعيفة للربع الثاني من العام وإي.اون الألمانية للمرافق التي سجلت خسارة صافية. وأغلق مؤشر ستوكس 600 الأوروبي منخفضا 0.2% في أعقاب خمس جلسات متتالية من المكاسب بينما تراجع مؤشر يوروفرت 300 لأسهم الشركات الاوروبية الكبرى 0.28% ليغلق عند 1354.10 نقطة. وهوى سهم نوفوزيميس 11.8% بعدما سجلت الشركة نتائج أضعف من المتوقع للربع الثاني وخفضت توقعاتها لمبيعات العام بأكمله. وتراجع سهم إي.أون أكبر شركة مرافق عامة في ألمانيا 7.8% بعدما سجلت الشركة خسارة صافية تزيد عن ثلاثة مليارات يورو في النصف الأول من العام بسبب نفقات إضافية في وحدة يونيبر للكهرباء. وهبط مؤشر قطاع النفط والغاز الأوروبي أيضا مع تراجع أسعار الخام بفعل نمو المخزونات الأميركية. ورغم ذلك قفز سهم جي.4.إس البريطانية بما يزيد عن 16% مسجلا أكبر مكسب ليوم واحد منذ سبتمبر / أيلول 2001 بعدما حققت أكبر شركة للأمن في العالم أرباحا جيدة في النصف الأول من العام. وفي أنحاء أوروبا ارتفع مؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 0.2% إلى 6866.42 نقطة مقتربا من أعلى مستوى له في 14 شهرا ومواصلا مكاسبه للجلسة الخامسة على التوالي حيث طغت مكاسب الأسهم المالية على ضعف أسهم الطاقة التي تأثرت بهبوط أسعار النفط.