يلين: الظروف تدعم احتمالات رفع الفائدة

طباعة
اعتبرت رئيسة الفدرالي الأميركي جانيت يلين أن الظروف المواتية لرفع أسعار الفائدة ازدادت خلال الأشهر الأخيرة. وفي كلمتها خلال الاجتماع السنوي لمصرفيي البنوك المركزية عقد في ويومنغ، أشارت يلين إلى الزيادة القوية في عدد الوظائف، متوقعة أن يقرر الاحتياطي الفدرالي زيادات تدريجية في معدلات الفائدة الرئيسية. وأوضحت: "نظراً الى استمرار الأداء القوي لسوق العمل، وتوقعاتنا للنشاط الاقتصادي والتضخم، أعتقد أن ظروف زيادة معدلات الفائدة أصبحت أقوى خلال الأشهر الأخيرة". مراقبو الأسواق اعتبروا أن تصريحات الفدرالي هذا العام كانت مبهمة وأحياناً متناقضة وقد أربكت المستثمرين، حيث ترفع تصريحات يلين الأخيرة من ترجيح أن يقرر البنك زيادة معدل الفائدة المنخفض للغاية (0.25% -0.50%) بنهاية العام، وذلك في أول اجتماع له في ايلول/سبتمبر. ورغم وضوح تصريحاتها لجهة أن رفع سعر الفائدة أصبح أكثر ترجيحاً، نبهت يلين إلى أن قرارات البنك ستعتمد على الظروف الاقتصادية الدائمة التقلب. يشار إلى أن الاحتياطي الفدرالي كان قد رفع أسعار الفائدة نهاية 2015 للمرة الأولى منذ نحو عشر سنوات.