المؤشرات اليابانية تسجل أكبر هبوط في أكثر من شهر بفعل مخاوف رفع الفائدة الأمريكية

طباعة
سجلت الأسهم اليابانية أكبر هبوط في أكثر من شهر الاثنين بعدما أثارت تصريحات من مسؤولين في مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الاميركي) مخاوف من رفع معدلات الفائدة الأسبوع القادم مما أضر بالأسهم والأصول الأخرى التي تنطوي على مخاطر في الأسواق العالمية. وهبط مؤشر "نيكي" القياسي لأسهم الشركات اليابانية الكبرى 1.7% إلى 16672.92 نقطة وهو أدنى مستوى إغلاق يسجله المؤشر منذ 26 أغسطس / آب كما أن انخفاض اليوم هو الأكبر منذ أوائل الشهر الماضي. كما تزيد حالة الترقب قبل مراجعة السياسة النقدية التي يجريها بنك اليابان المركزي الأسبوع المقبل والتي تتزامن مع تلك التي يجريها مجلس الاحتياطي الاتحادي. وقالت مصادر على دراية بتوجهات بنك اليابان المركزي لرويترز الأسبوع الماضي إن البنك يدرس عدة خيارات لخفض منحني العائد على السندات في الوقت الذي تسعى فيه السلطات لإنعاش الاقتصاد. وانخفض مؤشر "توبكس" الأوسع نطاقا 1.5% إلى 1323.10 نقطة ونزل مؤشر "جيه.بي.إكس-نيكي 400" بنسبة مماثلة إلى 11870.36 نقطة.