الإمارات تتخلى عن مشروع مع إيرباص لشراء معدات دفاعية

طباعة
ذكرت صحيفة دي فيلت الالمانية أن الامارات تخلت عن مشروع كبير لشراء معدات لقيادة قواتها المسلحة كانت شركة متخصصة في الدفاع والفضاء تابعة لمجموعة ايرباص الاوروبية طرفا فيه. وأوضحت الصحيفة نقلاً عن وثائق  خاصة بشركة "إيرباص" أن ابوظبي أبدت مؤخراً "رغبتها بفسخ العقد بطريقة رضائية". ونقلت الصحيفة عن متحدث باسم قسم الدفاع في شركة إيرباص تأكيده معلومة توقف المشروع، موضحاً ان بقية المشاريع المتفق عليها بين الامارات وايرباص لا تزال جارية ولم تتأثر بتوقف هذا المشروع. يذكر أن شركة "إميراج سيستمز ال.ال.سي" التابعة للمجموعة الاوروبية للطيران والدفاع والتي كانت شركة "ايرباص للدفاع والفضاء" التابعة لايرباص شريكا فيها، قد أعلنت في نهاية 2011 عم ابرام صفقة مع الامارات لتزويد "القوات المسلحة الاماراتية نظاما للقيادة والسيطرة"، بقيمة 550 مليون دولار "كمرحلة أولى".