الذهب يتماسك بعد نشر محضر اجتماع المركزي الأميركي

طباعة
تمسك الذهب بمكاسبه المحدودة بعدما أظهر محضر آخر اجتماع للجنة السياسة النقدية بالاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) في سبتمبر / أيلول أن كثيرا من صناع السياسة الذين يملكون حق التصويت يعتقدون أن رفع معدلات الفائدة سيكون مبررا "في وقت قريب نسبيا" إذا استمر الاقتصاد الأميركي في التحسن. لكن الاجتماع أظهر أيضا مدى انقسام الأعضاء حول الفترة الزمنية التي ينبغي أن ينتظروها لتحسن سوق العمل والتضخم قبل أن يرفعوا الفائدة. وزاد سعر الذهب في السوق الفورية 0.2% إلى 1254.6 دولارا للأونصة حائما فوق أدنى مستوياته في أربعة أشهر البالغ 1241.20 دولار الذي سجله الأسبوع الماضي. وهبطت العقود الآجلة للذهب في الولايات المتحدة 0.2% لتبلغ عند التسوية 1254.80 دولار للأونصة قبيل نشر المحضر. وقد يدعم رفع معدلات الفائدة العملة الأميركية التي يؤدي ارتفاعها إلى زيادة تكلفة الذهب على حائزي العملات الأخرى. ومن بين المعادن النفيسة الأخرى انخفض البلاتين إلى 934.50 دولارا للأونصة مسجلا أدنى مستوى له في ستة أشهر لكنه قلص خسائره في وقت لاحق ليسجل تراجعا بنسبة 0.6% إلى 939.49 دولارا للأونصة. وزاد البلاديوم 0.2% إلى 648 دولارا للأونصة بعدما لامس 643.22 دولار وهو أدنى مستوياته منذ 19 يوليو / تموز. وارتفعت الفضة 0.6% إلى 17.54 دولارا للأونصة.