اليوان يهبط لمستويات قياسية والدولار قرب أعلى مستوى في 9 أشهر

طباعة
استقر الدولار لكنه بقى قرب أعلى مستوياته في تسعة أشهر في الوقت الذي زادت فيه توقعات رفع الفائدة بنهاية العام مدعومة بنشاط قوي لقطاع الصناعات التحويلية الأميركي وتصريحات من مسؤولين بمجلس الاحتياطي الاتحادي (الفدرالي الأميركي). وبلغ اليوان الصيني أدني مستوى له مقابل الدولار منذ بدء التداول الخارجي على العملة في 2010. وتقدم الدولار نحو 4% مقابل سلة من ست عملات رئيسية في الشهر الماضي وحده. وقال رئيس بنك شيكاغو الاحتياطي الاتحادي تشارلز إيفانز إن مجلس الاحتياطي قد يرفع معدلات الفائدة ثلاث مرات حتى نهاية 2017 ما واصلت توقعات التضخم وسوق العمل التحسن. وارتفع مؤشر الدولار إلى 98.846 أمس الاثنين غير أنه تراجع خلال جلسة اليوم إلى 98.762. وبعد أن سجل الدولار مكاسب مبكرة مقابل اليورو انخفض ليجرى تداوله مستقرا عند نحو 1.0877 دولار بعد بيانات أظهرت ارتفاع ثقة الشركات الألمانية لأعلى مستوى لها في عامين ونصف العام في أكتوبر/تشرين الأول. وأدى هبوط اليوان أكثر من 1.5 بالمئة مقابل اليورو منذ نهاية سبتمبر/أيلول إلى إثارة تكهنات لدى البعض في السوق لمزيد من التراجع في العملة الصينية. وجرى تداول اليوان عند 6.7882 يوان للدولار. وارتفع الدولار 0.4% مقابل الين ليصل أعلى مستوياته في 12 يوما عند 104.595 ين ليقترب من أعلى مستوياته في شهرين ونصف الشهر 104.635 ين المسجل في وقت سابق من هذا الشهر.