الوليد بن طلال لـ CNBC: الشرق الأوسط بحاجة إلى طمأنة من ترامب

طباعة
أعلن الأمير السعودي الوليد بن طلال أن منطقة الشرق الأوسط بحاجة إلى بعض الطمأنة على أن الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب سيعتبر العالم العربي حليفا له. وفي حديث خاص لشبكة CNBC قال الأمير السعودي إنه يعتزم لقاء ترامب في الولايات المتحدة قريبا. وأشار إلى أن ترامب تراجع فيما يبدو عن هجومه على المسلمين وتوقع تنحية الخلافات بينهما جانبا. وكان الأمير السعودي قد وجه انتقادات لاذعة لترامب بعدما دعا الرئيس المنتخب إلى حظر دخول المسلمين للولايات المتحدة. وبسؤال الأمير عن أسواق النفط، قال "بما أنّ أسعار النفط تتأرجح حالياً دون 50 دولار للبرميل، فمن الحتمي أن تضطر بعض حفارات النفط الصخري في أميركا إلى التوقف عن العمل نتيجة غياب الجدوى الاقتصادية من عملها، وهناك مؤشرات على توقف العديد من هذه المنصات عن العمل". وأضاف أن أسواق النفط بحاجة للوصول إلى نقطة التوازن بين العرض والطلب حتى تستقر، مشيرا إلى أن اسعار النفط ستتحرك في نطاق عرضي بين 40 و50 دولاراً للبرميل. وأوضح الأمير السعودي الوليد بن طلال إن الأسواق لن تشهد عودة أسعار النفط إلى المستويات القديمة عند 100 دولار للبرميل. يذكر أن الملياردير السعودي الوليد بن طلال هنأ اليوم الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب عبر حسابه على تويتر، وذكر الوليد في تغريدة تنص على "الرئيس المنتخب دونالد ترامب مهما كانت الاختلافات الماضية، إلا أن الكلمة كانت لأميركا، تهانيَ وأطيب التمنيات لكم في رئاستكم".