الذهب يتجه لتكبد أول خسارة أسبوعية في شهر

طباعة
ظلت أسعار الذهب متقلبة في التعاملات الآسيوية، ويتجه المعدن الأصفر لتكبد أول خسارة أسبوعية في أربعة أسابيع مع استمرار المستثمرين في تقييم الآفاق الاقتصادية بعد فوز الجمهوري دونالد ترامب بانتخابات الرئاسة الأمريكية التي أجريت هذا الأسبوع. وزاد سعر الذهب في المعاملات الفورية 0.2% إلى 1262.20 دولار للأونصة. وانخفض المعدن إلى أدنى مستوياته في أكثر من ثلاثة أسابيع عند 1250.70 دولار للأونصة، قبل أن يرتفع إلى 1265.40 دولار في وقت سابق من الجلسة. وبلغت خسائر الذهب منذ بداية الأسبوع أكثر من 3%. وتراجع سعر الذهب في العقود الأميركية الآجلة 0.4% إلى 1261.60 دولار للأونصة، بعدما هبط نحو 1.3% إلى أدنى مستوى له في أربعة أسابيع عند 1250.40 دولار للأونصة في وقت سابق. وحوم الدولار قرب أعلى مستوياته في ثلاثة أشهر ونصف الشهر أمام الين بعدما سجل مكاسب كبيرة في الأسواق الخارجية مع استعداد السوق لرئاسة ترامب التي قد تتمخض عن تحفيز مالي للاقتصاد الأميركي ورفع الفائدة. ويتأثر الذهب كثيرا برفع الفائدة الذي يزيد من تكلفة الفرص البديلة الضائعة على حائزي الأصول التي لا تدر عائدا مثل الذهب بينما يعزز الدولار المقوم به المعدن الأصفر. وتراجع مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأميركية أمام سلة من العملات الرئيسية 0.18% إلى 98.607 اليوم. ومن بين المعادن النفيسة الأخرى زادت الفضة 1.44% إلى 18.81 دولار للأونصة متجهة لتحقيق رابع مكاسبها الأسبوعية على التوالي. وارتفع البلاتين 0.5% إلى 976.50 دولار للأونصة، بعدما وصل لأدنى مستوياته في أسبوعين عند 958.50 دولار للأونصة في وقت سابق من الجلسة. وصعد البلاديوم 1.06% إلى 695.90 دولار للأونصة، بعدما ارتفع لأعلى مستوى له منذ الخامس من أكتوبر/تشرين الأول عند 697.90 دولار للأونصة.