محافظ المركزي الإماراتي ينفي تلقي البنك طلبات اندماج بين بنوك محلية

طباعة
نفى محافظ مصرف الإمارات المركزي تلقي البنك أي طلبات جديدة من البنوك الإماراتية للاندماج ، في الوقت الذي يترقب مستثمرو الإمارات اندماج بنكي "الخليج الأول" و"أبوظبي الوطني" بعد موافقة مجلس إدارة البنكين في مطلع يوليو الماضي على اندماج المصرفين بإجمالي أصول بلغت 642 مليار درهم. وأوضح محافظ مصرف الإمارات المركزي مبارك راشد المنصوري في تصريحات للصحفيين علي هامش ملتقى الشرق الأوسط للمصارف، أن وضع السيولة في البنوك المحلية جيد، مشيراً إلى أن الودائع الحكومية بدأت في النمو. ووفقاً للإحصائيات المنشورة على موقع المركزي الإماراتي، فإن الودائع الحكومية ارتفعت بنهاية شهر سبتمبر الماضي 2.7% لتصل إلى 168.4 مليار درهم مقارنة بـ 173.2 مليار درهم قيمتها في أغسطس 2016. وقال محافظ مصرف الإمارات المركزي أن ربط الدرهم بالدولار سيظل كما هو ولن يتأثر بعد فوز الرئيس الأمريكي الجديد "دونالد ترامب". ونفى المنصوري وجود تفكير في تكوين الإمارات احتياطي نقدي باليوان الصيني. وتوقع المنصوري، نمو الائتمان بنسبة 6% في نهاية عام 2016.