مصر تتوقع عجزاً أعلى من المستهدف في ميزانية العام المالي القادم

طباعة
أعلن وزير المالية المصري هاني دميان أن الحكومة تتوقع عجزاً في ميزانيتها يتراوح بين 14% و14.5% من الناتج المحلي الإجمالي في العام المالي الذي يبدأ يوم أول يوليو تموز وهو ما يزيد على المستوى المستهدف الذي أعلنه في مارس آذار ويتراوح بين عشرة و10.5%. وتوقع دميان في حديث لـ قناة سي.بي.سي الفضائية أن عجز الموازنة سيصل حتى 350 او 340 مليار جنيه، أي ما يعادل 48.60 مليار أو 50.03 مليار دولار، ما يمثل نسبة 14% الى 14.5% من الناتج القومي،  في حال عدم تنفيذ أية إصلاحات جديدة". هذا ويعاني الاقتصاد المصري منذ أكثر من 3 سنوات من الاضطراب السياسي الذي أبعد السياح والاستثمار، وكان قد خفض دميان في وقت سابق من الشهر الماضي النمو الاقتصادي المستهدف للعام المالي حتى نهاية يونيو حزيران إلى ما بين 2 و2.5% من ما بين 3 و3.5%، كما وأعلن في مارس آذار الماضي أن عجز الميزانية الحكومية للعام المالي 2013-2014 سيبلغ حوالي 12%، متوقعاً أن يتراوح بين 10% و 10.5% في العام المالي التالي.