أسعار القمح الروسي تواصل الصعود

طباعة
صعدت أسعار تصدير القمح الروسي للأسبوع التاسع على التوالي تماشيا مع صعود الأسواق العالمية. وارتفعت أسعار القمح الأميركي لتصل إلى أعلى مستوى لها في 11 يوما حيث شهد القمح أطول موجة ارتفاع متواصل في ثلاثة أسابيع بدعم من توقعات بانخفاض المساحات المزروعة ومخاوف من استمرار الطقس الجاف. وقالت مؤسسة إيكار الروسية للاستشارات الزراعية إن سعر توريد القمح الروسي الذي يحتوي على 12.5% من البروتين إلى منطقة البحر الأسود في نوفمبر تشرين الثاني بلغ 183 دولارا للطن على أساس تسليم ظهر السفينة (فوب) نهاية الأسبوع الماضي بزيادة دولارين عن الأسبوع السابق. وقالت "سوف إيكون" للاستشارات ومقرها موسكو إن أسعار القمح تسليم ظهر السفينة ارتفعت ثلاثة دولارات إلى 182.5 دولار للطن وإن أسعار الذرة زادت دولارين إلى 171 دولارا للطن. وأوضحت وزارة الزراعة أن روسيا صدرت 14.8 مليون طن من الحبوب من بينها 11.7 مليون طن من القمح خلال الفترة من الأول من يوليو إلى 16 نوفمبر. وانخفضت وتيرة تصدير القمح 4.6% على أساس سنوي. وبحسب "سوف إيكون" زادت الأسعار المحلية لقمح الدرجة الثالثة بواقع 150 روبلا خلال الأسبوع إلى 10 آلاف و725 روبلا (حوالي 166.5 دولار) للطن في الجزء الأوروبي من روسيا على أساس سعر لا يشمل تكلفة الشحن.