إنتاج ليبيا النفطي يهبط 70 ألف برميل بسبب مشكلة كهربائية

طباعة
تراجع إنتاج ليبيا النفطي بنحو 70 ألف برميل إلى 523 الف برميل يوميا. وعزت المؤسسة الوطنية للنفط الليبية هذا الانخفاض بشكل أساسي إلى مشكلة في الكهرباء تم إصلاحها اليوم. وأوضح رئيس المؤسسة مصطفى صنع الله أن نحو 60 ألف برميل يوميا توقفت مؤقتا بسبب أعطال كهرباء في حقلي الواحة والدفة النفطيين. وأضاف أنهم قاموا بإصلاح مشكلة الكهرباء اليوم واستؤنف الإنتاج تدريجيا، بحسب ما نقلت وكالة "رويترز". ولم يتضح متى بدأت مشكلة الكهرباء. وقالت المؤسسة الوطنية للنفط إن انفجارا وقع في غرفة تحكم في حقل اللهيب النفطي في وقت مبكر أمس الثلاثاء -يعتقد أنه نجم عن عطل فني- أدى لفقد ما يتراوح بين تسعة وعشرة ملايين برميل نفط وكذلك خسارة ما يتراوح بين 15 و17 مليون قدم مكعبة من الغاز. وأعلنت المؤسسة الوطنية للنفط في بيان أن من المتوقع استئناف الإنتاج في حقل اللهيب فور الانتهاء من التحقيقات بشأن الانفجار وتقييم عوامل السلامة والأمان. وحوم إنتاج ليبيا النفطي حول 600 ألف برميل يوميا في الأسابيع الماضية بعد وصوله لأكثر من مثليه منذ سبتمبر، عندما استولت القوات المسلحة المتمركزة في شرق ليبيا على العديد من الموانئ النفطية المحاصرة من فصيل منافس وسمحت للمؤسسة الوطنية للنفط بإعادة افتتاحها. لكن الإنتاج الذي تضرر بسبب القتال والنزاعات السياسية والاجتماعية ما زال أقل بكثير من 1.6 مليون برميل يوميا كانت ليبيا عضو منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) تنتجها قبل انتفاضة عام 2011. وتأمل المؤسسة الوطنية للنفط في رفع الإنتاج إلى 900 ألف برميل يوميا بحلول نهاية العام الحالي و1.1 مليون برميل يوميا في عام 2017، لكن الزيادات تعتمد على رفع الحصار عن خطوط الأنابيب التي تخدم حقلي الفيل والشرارة في غرب البلاد.