تراجع جماعي لمؤشرات البورصة المصرية ورأسمالها يخسر 6.7 مليارات جنيه

طباعة
أنهت معظم مؤشرات البورصة المصرية الجلسة على تراجع، على أثر عمليات بيع متزايدة من قبل المؤسسات وصناديق الاستثمار الأجنبية، لجني الأرباح من أسهم الشركات الكبرى والقيادية، بينما كانت هناك عمليات شراء من قبل المستثمرين الأفراد العرب والمصريين. وتراجع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية "إيجي اكس 30" بنسبة 1.71% ليبلغ مستوى 11353 نقطة، كما تراجع مؤشر "إيجي اكس 100" الأوسع نطاقًا بنحو 0.09% ليبلغ مستوى 1062 نقطة . وأوضحت البيانات أن مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "إيجي اكس 70"، حقق ارتفاعًا طفيفًا بنحو 0.4% ليبلغ مستوى 447 نقطة. وأفادت الإحصاءات الختامية لجلسة التداول أن رأس المال السوقي لأسهم الشركات المقيدة بالبورصة انخفض بنحو 6.7 مليارات جنيه، ليبلغ مستوى 559.7 مليار جنيه، وسط تعاملات على الأسهم بلغت 1.58 مليار جنيه. وأشارت البيانات إلى أنه تم التداول خلال الجلسة على 188 سهمًا، تراجع منها 126 سهمًا، وارتفع 47 سهمًا، فيما استقر نحو 15 سهمًا دون تغير، وقد سجلت تعاملات المستثمرين المصريين والعرب اتجاهًا نحو البيع بقيمة 51.5 و3.9 مليون جنيه على التوالي، بينما اتجهت تعاملات المستثمرين الأجانب للشراء بقيمة 55.4 مليون جنيه. المتحدث: رئيس مجلس إدارة شركة الأوائل للاستشارات المالية - وائل عنبة