الذهب يستعيد بريقه مع هبوط الدولار

طباعة
ارتفعت أسعار الذهب بما يزيد عن 1% متعافية من أدنى مستوياتها منذ فبراير مع تراجع الدولار والعائد على سندات الخزانة الأمريكية من المستويات المرتفعة التي جرى تسجيلها في الآونة الأخيرة. وزاد الذهب في السوق الفورية 0.5% إلى 1191.26 دولار للأونصة، بعدما صعد إلى نحو 1197.54 دولار في وقت سابق من الجلسة. وارتفعت العقود الآجلة للذهب في الولايات المتحدة 0.9% إلى 1188.60 دولار للأونصة. وسجلت الأسعار الفورية للذهب أدنى مستوياتها منذ الثامن من فبراير عند 1171.21 دولار للأونصة يوم الجمعة تحت ضغط صعود الدولار لأعلى مستوى في 14 عاما. وهبط الذهب بنحو سبعة في المئة منذ بداية الشهر حيث استفاد الدولار وعائدات السندات من التوقعات بزيادة الإنفاق المالي من جانب الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب. وبما أن الذهب لا يدر فائدة فإن الارتفاع في عائدات السندات الأمريكية وفي أسواق أخرى يعد سلبيا بالنسبة للمعدن الأصفر. وانخفض مؤشر الدولار -الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام سلة من العملات- بنسبة 0.1%، بينما تراجعت عائدات سندات الخزانة الأمريكية لأجل عشر سنوات من أعلى مستوياتها في 16 شهرا عند 2.417% والذي لامسته الأسبوع الماضي. وصعدت الفضة 1% إلى 16.65 دولار للأونصة، وارتفع البلاديوم 1% أيضا إلى 748.50 دولار للأونصة، بينما زاد البلاتين 0.9% إلى 911.30 دولار للأونصة.