الذهب يتنفس الصعداء مع تراجع الدولار

طباعة
صعدت أسعار الذهب، مع تراجع الأسهم الأوروبية وانخفاض الدولار من أعلى مستوى له في 14 عاما لكن توقعات بتشديد السياسة النقدية الأمريكية حدت من المكاسب. وارتفع الذهب في المعاملات الفورية 0.4% إلى 1137.93 دولار للأونصة. ولامس الذهب 1122.35 دولار للأونصة يوم الخميس الماضي، وهو أضعف مستوياته منذ الثاني من فبراير/شباط بسبب ضغوط من ارتفاع الدولار بعد إعلان الاحتياطي الاتحادي (الفدرالي الأمريكي) توقعاته لرفع أسعار الفائدة. وزاد الذهب في العقود الأمريكية الآجلة 3.60 دولار إلى 1.141 دولار للأونصة. ورفع الفدرالي الأمريكي سعر الفائدة للمرة الأولى خلال عام في الأسبوع الماضي وتوقع رفعه ثلاث مرات في عام 2017 مقابل توقعات برفعه مرتين في سبتمبر أيلول الماضي. وانخفض مؤشر الدولار 0.1% مقابل سلة من ست عملات مما يجعل الذهب المقوم بالعملة الأمريكية أقل تكلفة لحائزي العملات الأخرى. والذهب شديد الحساسية لرفع أسعار الفائدة الذي يزيد تكلفة الاحتفاظ بأصول لا تدر فائدة مثل المعدن النفيس ويرفع في الوقت نفسه الدولار المستخدم في تسعيره. وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى انخفضت الفضة 0.3% إلى 16.04 دولار للأونصة. ونزل البلاتين 1.3% إلى 918.40 دولار للأونصة. وتراجع البلاديوم 2.1% إلى 680.40 دولار للأونصة، بعد هبوطه لأدنى مستوى له خلال شهر يوم الجمعة.