العجز التجاري للمغرب يرتفع 18% على أساس سنوي في 11 شهرا

طباعة
أعلن مكتب الصرف المغربي أن العجز التجاري للمغرب زاد 18% إلى 166.03 مليار درهم (16.43 مليار دولار) في الأحد عشر شهرا الأولى من 2016 مقارنة مع الفترة ذاتها قبل عام وذلك بفعل ارتفاع الواردات. وأظهرت البيانات ارتفاع واردات المعدات 25.5% إلى 106.71 مليار درهم وارتفاع واردات السيارات 31.8% إلى 12.92 مليار. وقفزت واردات القمح 37.5% عنها قبل سنة لتصل إلى 11.22 مليار درهم في نهاية نوفمبر تشرين الثاني بفعل طقس سيء أضر بالمحصول المحلي العام الماضي. وتراجعت فاتورة واردات الطاقة 20% إلى 49.19 مليار درهم مقارنة بها قبل عام بفضل انخفاض الأسعار في السوق العالمية. والمغرب أكبر مستورد للطاقة في منطقة شمال افريقيا. وزادت الصادرات الإجمالية 1.4% على أساس سنوي إلى 203.18 مليار درهم بقيادة زيادة 8.5% في صادرات السيارات. وتراجعت مبيعات الفوسفات 12.5% إلى 35.76 مليار درهم مع انخفاض الأسعار في السوق العالمية. وارتفعت إيرادات السياحة 4.1% في حين زادت تحويلات 4.5 مليون مغربي مقيمين في الخارج 4.2% إلى 59.47 مليار درهم. وتراجع الاستثمار الأجنبي المباشر 14.5% إلى 30.22 مليار درهم.