لاغارد تستعيد بريقها في صندوق النقد الدولي

طباعة

  أصدر المجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي بياناً جدد فيه ثقته الكاملة برئيسة صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد. واجتمع المجلس التنفيذي للنظر في التطورات الأخيرة في الإجراءات القانونية الصادرة في فرنسا والمتعلقة برئيسة صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد، فأشارالمجلس التنفيذي إلى أن قراره يستند إلى جميع العوامل والقضايا ذات الصلة بما في ذلك الإدارة المرموقة والاحترام الواسع والثقة التي تميزت بها قيادة رئيسة الصندوق لاغارد على الصعيد العالمي. فجاء في البيان: " وفي هذا السياق، يؤكد المجلس التنفيذي على ثقته الكاملة في قدرة رئيسة صندوق النقد الدولي على مواصلة أعمالها ومسؤولياتها على نحو فعال." وجاء أيضاً: " تحت الإطار الإداري للصندوق، يعين المجلس التنفيذي رئيس الصندوق الذي يتوجب عليه تأدية مهامه تحت إشراف المجلس، وقد حرص المجلس التنفيذي منذ تعيين رئيسة صندوق النقد الدولي في العام 2011 على التأكد من أن التطورات في الإجراءات القانونية بفرنسا تؤثر بشكل منتظم في قدرتها على إدارة المؤسسة." ويتطلع المجلس التنفيذي قدماً لمواصلة العمل مع رئيسة صندوق النقد الدولي بغية التصدي للتحديات الصعبة التي تواجه الاقتصاد العالمي.