الذهب يهبط متجاهلا الهجمات الدموية في تركيا وألمانيا

طباعة
هبطت أسعار الذهب مع صعود الدولار وإقبال المستثمرين على البيع بفعل توقعات لنمو اقتصادي عالمي أقوى وزيادات في أسعار الفائدة الأمريكية، في حين فشل هجومان دمويان في تركيا وألمانيا في تحفيز مشتريات للاستثمار الآمن في المعدن النفيس. وتراجع سعر الذهب في المعاملات الفورية 0.66% إلى 1131.18 دولار للأونصة في أواخر التعاملات بالسوق الأمريكي بعد أن هبط عند أدنى مستوى له في الجلسة إلى 1125.35 دولار غير بعيد عن أقل مستوى له منذ أوائل فبراير/شباط. وانخفضت العقود الأمريكية للذهب 0.8 بالمئة لتسجل عند التسوية 1133.60 دولار للأونصة. وقلص الذهب خسائره مع تراجع الدولار الامريكي عن أعلى مستوياته  في 14 عاما أمام سلة من العملات الرئيسية. ومن بين  المعادن النفيسة الأخرى ارتفع سعر الفضة في المعاملات الفورية 0.25% إلى 16.01 دولار للأونصة، بعد أن لامس أثناء  الجلسة 15.59 دولار وهو أدنى مستوى له منذ أبريل/نيسان. وانخفض البلاتين 0.02% إلى 916.50 دولار للأونصة، في حين هبط البلاديوم 1.81% إلى 664.75 دولار للأونصة، بعد أن سجل 660.97 دولار وهو أقل مستوى له منذ التاسع من نوفمبر/تشرين الثاني.