اسعار النفط تميل الى الانخفاض في آسيا

طباعة
تميل اسعار النفط الى الانخفاض في آسيا، في اسواق هادئة نسبيا مع اقتراب عطلة عيد الميلاد. وتراجع سعر برميل النفط الخفيف المرجع الامريكي للخام تسليم شباط/فبراير 31 سنتا ليبلغ 52,64 دولارا في المبادلات الالكترونية في آسيا. اما برميل البرنت نفط البحر الشمال المرجعي الاوروبي تسليم شباط/فبراير، فقد انخفض 31 سنتا وبلغ سعره 54,74 دولارا. وكانت اسعار النفط استأنفت ارتفاعها يوم أمس على الرغم من ارقام وزارة الطاقة الامريكية التي اشارت الى ارتفاع المخزونات الامريكية بمقدار 2,3 مليون برميل في الاسبوع الذي انتهى في 16 كانون الاول/ديسمبر. وقد هيمن عليها على ما يبدو التفاؤل في تطبيق اتفاق خفض العرض اعتبارا من كانون الثاني/يناير. وقال المحلل لدى مجموعة "آي جي" بان جينغجي إن "الاسعار تتأثر على الامد القصير بارقام الاحتياطي الامريكي لكن السوق تهضم آثار ذلك بسرعة كبيرة". واضاف إن "على الامد الطويل يتعلق الرهان بحجم الخفض في العرض" الذي ستطبقه كل دولة. وساهمت منظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) الى حد كبير في انعاش الاسعار عبر الاعلان عن اتفاقين على خفض العرض, احدهما بين الدول الاعضاء فيها في تشرين الثاني/نوفمبر والثاني مع الدول غير الاعضاء في الكارتل مطلع كانون الاول/ديسمبر. ويفترض ان يدخل الاتفاقان حيز التنفيذ مطلع كانون الثاني/يناير. وكانت اسعار النفط اغلقت على ارتفاع يوم أمس. وربح سعر برميل النفط الخفيف 46 سنتا دولار ليبلغ سعره 52,95 دولارا في سوق المبادلات في نيويورك. اما سعر برميل البرنت فقد ارتفع 59 سنتا ليبلغ 55,05 دولارا في لندن.