مؤشر فايننشال البريطاني يغلق عند مستوى قياسي مرتفع

طباعة
صعدت الأسهم الأوروبية في تعاملات هادئة مع صعود أسهم شركات التعدين وهو ما عزز السوق الأوسع وساعد مؤشر فايننشال تايمز البريطاني على الإغلاق عند مستوى قياسي مرتفع. وأغلق مؤشر ستوكس يوروب 600 الأوروبي مرتفعا 0.29% إلى 361.53 نقطة بينما صعد مؤشر فايننشال تايمز 0.5% بعد استئناف التداول في السوق عقب عطلة عيد الميلاد ليسجل أعلى مستوى إغلاق على الإطلاق عند 7106.08 نقطة. وحقق المؤشر البريطاني أداء أفضل من أسواق الأسهم الأوروبية الأخرى بفضل تأثره القوي بأسهم شركات التعدين. وارتفع مؤشر قطاع الموارد الأساسية الأوروبي 3.0% ليقود القطاعات الرابحة بفضل صعود أسعار المعادن. ويمضي المؤشر في مسار نحو إنهاء العام على مكاسب بنحو 62% مدعوما بتعاف في أسعار السلع الأولية وتحسن الميزانيات العمومية وتوقعات لتحفيز نقدي في الولايات المتحدة. وارتفع سهما شركتي التعدين بي.إتش.بي بيليتون وأنجلو أمريكان 4.3 و3.6% على الترتيب. وكان هناك طلب أيضا على أسهم شركات تعدين المعادن النفيسة ومن بينها راندجولد ريسورسيز وسنتامين مع مواصلة الذهب مكاسبه. وأقبل المستثمرون أيضا على شراء أسهم شركات الطيران وشركات صناعة الطائرات مع هبوط سهم إيرباص 0.3 في المئة بعدما أرجأت الشركة تسليم طائرات من طراز "A380" إلى طيران الإمارات. وتراجع سهما انترناشونال كونسوليديتيد إيرلاينز ولوفتهانزا بما يزيد عن 2.5 في المئة لكل منهما. وهبطت قيم التداول في الأسهم المدرجة على مؤشر ستوكس إلى 13.3 مليار يورو اليوم مقارنة مع متوسط قدره 26.7 مليار يورو على مدى الشهر المنصرم. ومن المنتظر أن ينهي المؤشر الأوروبي العام منخفضا حوالي 1.2 في المئة.