نجاحك الوظيفي في جيبك .. إن ابتعدت عن 9 محظورات!

طباعة
 

يطمح الكثيرون منا مع بداية العام الجديد إلى تحسين وضعهم وأدائهم الوظيفي، فجمعت شبكة CNBC باقة من النصائح والتحذيرات التي عددها أصحاب الملايين مستعينين بخبراتهم السابقة حينما كانوا موظفين في يوم من الأيام.. من هنا نوصي الطامحين إلى التألق الوظيفي في عامهم الجديد بالابتعاد عن الأمور التالية:   1. تأدية العمل خوفاً من المدير أو من خسارة الوظيفة! يمثل الخوف عائقاً محورياً في أمور حياتية كثيرة وأهمهما الوظيفة، حيث يؤدي إتمام الواجبات بسبب الشعور بالخوف من سلطة عليا أو من خسارة الوظيفة إلى فشل ذريع، فينصح الخبراء بتأدية الأعمال على أتم وأكمل وجه بما يرضي ضميرك وحدك دون أن انتظار إعجاب المدير أو ترقب سخطه إن لم يعجبه الأمر.   2. التركيز المطلق على إيجاد "شغفك"

قد يؤدي بحثك المُركّز عن شغفك إلى تشويشك، لاسيما إن كنت تبحث عن هذا الشغف في مقر عملك نفسه وترهق نفسك بضغوط زائدة، فيوصي الخبراء بأن تبدأ بإنجاز مشاريع صغيرة لتكتشف الأمور الممتعة لك ولتتمكن من الوصول بشكل تدريجي إلى هدفك المنشود.   3. كتابة رسائل البريد الالكتروني بشكل سيء

 

يقول ملياردير وصاحب شركة تصل قيمتها إلى 16 مليار دولار أن طريقة كتابتك للإيميل في العمل قد تبني مسارك الناجح فيه وقد تهدمه كلياً، وهو ما يتطلب تطوير مهارات التواصل بشكل جيد.   4. التفكير في الأموال فقط

 

سواء في مقابلة عمل أو في وظيفتك الحالية، إياك والتفكير في الأموال فحسب، فكر في ساعات العمل المرنة التي يمكنك الحصول عليها، أو فكر في إجازتك على سبيل المثال.   5. السماح للآخرين بالتدخل في شؤونك إياك والإنصات لثرثرة الآخرين عنك أو السماح لهم بالتدخل في آرائك وأسلوبك وعملك، ضع حداً لهم أو أهمل ما يقولونه بشكل تام لئلا تتسبب أقوالهم بتشتيت تركيزك وتبديد طاقاتك.   6. تكرار الأخطاء  

ليس من المعيب اقتراف الأخطاء إلا أن تكرارها هو الأمر الكارثي الذي يجب أن تتجنبه، فالخطأ هو الفرصة الذهبية التي تلقن الشخص درساً ليتعلم منه.   7. جلب المشاكل الشخصية إلى العمل     إياك ونقل مشاكلك الشخصية إلى العمل، فالضغط الناجم عنها كفيل بتبديد طاقاتك وهدرها، فإن انفصلت عن شريكك أو سرقت منك بطاقتك الائتمانية أو وشى بك صديقك المقرب لا داعي لأن تنقل طاقاتك السلبية إلى مقر عملك.   8. الكذب في سيرتك الذاتية  

احرص على قول الحقيقة والحقيقة فحسب في سيرتك الذاتية، إذ لن ترغب بالتعرض للإحراج إن وضعت في موقف يتطلب منك مؤهلاً لا تملكه رغم أنك قد ذكرت ذلك في سيرتك الذاتية.   9. الاعتقاد بأن قطار النجاح قد فاتك  

إياك والشعور بالإحباط من أنك قد فوت فرص النجاح عليك أو أنك تقدمت بالعمر ولم يعد بمقدورك تحقيق الإنجازات، اعلم بأن الفرص في الحياة لا تنتهي وهناك قانون الوفرة الذي ينطبق على كل شيء من حولك، فلا تقف بحسرة وابدأ بالانطلاق من نقطتك الحالية.   نور قاضي أمين