ارتفاع أسعار النفط مع تعهد السعودية بالالتزام بخفض الإنتاج

طباعة

ارتفعت أسعار النفط مدعومة بتعهد السعودية بخفض إنتاجها ورغم التوقعات بزيادة الإنتاج في الولايات المتحدة مجددا هذا العام.

واتفقت منظمة أوبك على خفض الإنتاج 1.2 مليون برميل يوميا إلى 32.5 مليون برميل من أول يناير كانون الثاني لسحب الفائض من السوق الذي ساهم في هبوط الأسعار على مدى أكثر من عامين.

وقالت روسيا ومنتجون رئيسيون آخرون من خارج أوبك إنهم سيخفضون أيضا الإنتاج.

وقال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح إن بلاده ملتزمة بتعهدها خفض إنتاجها مبديا ثقته في نجاح خطة أوبك لدعم أسعار الخام.

وأضاف "توقعاتي.. أن عودة التوازن إلى السوق التي بدأت تتحقق تدريجيا في 2016 سيظهر تأثيرها بالكامل بحلول النصف الأول (من العام)."

وتحدد سعر التسوية لخام القياس العالمي برنت على ارتفاع 41 سنتا بما يعادل 0.7 بالمئة عند 55.86 دولار وزاد الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط 27 سنتا أو 0.5 بالمئة إلى 52.64 دولار للبرميل.

لكن توقعات ارتفاع إنتاج النفط في الولايات المتحدة والعطلة الأمريكية اليوم حدا من المكاسب.

وقال غولدمان ساكس إنه يتوقع ارتفاع إنتاج الولايات المتحدة من النفط 235 الف برميل يوميا في 2017 آخذا في الحسبان الآبار التي تم حفرها ومن المرجح أن تبدأ الإنتاج في النصف الأول من السنة.

ويبلغ الإنتاج الأمريكي حاليا 8.95 مليون برميل يوميا ارتفاعا من أقل من 8.5 مليون برميل يوميا في يونيو حزيران من العام الماضي وقريبا من مستويات 2014 عندما دفعت زيادة الإنتاج الأسواق  للانحدار.