تباين أداء أسواق الخليج ومصر تصعد مع نجاح إصدار لسندات دولية

طباعة

تباين أداء أسواق الأسهم الخليجية في آخر جلسات الاسبوع الماضي، مدعومة بصعود الأسهم العالمية وأسعار النفط بينما ارتفعت البورصة المصرية بفضل نجاح إصدار لسندات سيادية دولية.

وزاد المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 0.1 % على الرغم من تجاوز الخاسرين للرابحين من حيث العدد بواقع 99 إلى 52.



وارتفع سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) القيادي في قطاع البتروكيماويات واحدا في المئة بينما صعد سهم زين السعودية للاتصالات 2.9%.

وقفز سهم نماء للكيماويات 9.6% مع إعلان الشركة العناصر الأساسية في خطة للتعافي بعدما تراكمت خسائرها لتتجاوز 75% من رأسمالها.

وهبط سهم أبناء عبد الله عبد المحسن الخضري للبناء 3.2%، بعدما قالت الشركة إن القيمة الإجمالية لأعمالها المتأخرة بلغت 312.7 مليون ريال (حوالي 83.4 مليون دولار) في 31 ديسمبر/كانون الأول في تحسن طفيف عن الربع السابق.

وقالت إم.إس.سي.آي لمؤشرات الأسواق في بيان إنها ترحب بالإصلاحات في سوق الأسهم السعودية مؤكدة أنها ربما تجري دراسة في يونيو/حزيران حول ما إذا كانت ستدرج المملكة في مؤشرها للأسواق الناشئة أم لا.

وعلى مستوى الاسبوع، قفز مؤشر تاسي 3.8% ما يعادل 259 نقطة إلى 7135 نقطة.



الكويت

ارتفع مؤشر سوق الكويت 0.5 في المئة في تداول مكثف رغم تجاوز الخاسرين للرابحين بواقع 55 إلى 53.

وصعد المؤشر بما يزيد عن 19 في المئة هذا الشهر. كما سجل ارتفاعا نسبته 6.5% على مدار الاسبوع الماضي.


الامارات

وفي دبي،ارتفع المؤشر العام للسوق 0.6 في المئة مع صعود الأسهم بشكل عام على قائمته وحققت الأسهم العشرة الأكثر تداولا في البورصة جميعها مكاسب.

وزاد سهم مجموعة جي.إف.إتش المالية 4.9 في المئة وكان الأكثر تداولا في السوق بعدما هبط 9.7 في المئة يوم الأربعاء الماضي.

وارتفع سهم ديار للتطوير العقاري 1.6 في المئة بعدما تراجع خمسة في المئة في الجلسة السابقة في أعقاب انخفاض أرباح الشركة في الربع الأخير من العام الماضي بأكثر من النصف.

وعلى مدار الاسبوع، صعد المؤشر بنسبة 0.3% ما يعادل 11 نقطة إلى مستويات 3701 نقطة.


وفي العاصمة ابوظبي، صعد المؤشر العام  0.4 في المئة في آخر جلسات الاسبوع إلى 4624 نقطة.

وبالنظر للاداء الاسبوعي، تراجع المؤشر بنسبة 1.7% أو 81 نقطة.


قطر

وفي الدوحة، انخفض مؤشر بورصة قطر 0.4 في المئة.

لكن سهم بنك قطر الدولي الإسلامي ارتفع ثلاثة في المئة رغم أن المصرف سجل هبوطا بلغ سبعة في المئة في صافي ربح الربع الأخير من العام إلى 118.4 مليون ريال (32.5 مليون دولار) دون توقعات كيو.إن.بي للخدمات المالية التي بلغت 126.2 مليون ريال.

وارتفع سهم قطر الوطنية لصناعة الأسمنت 4.1 في المئة بعدما زاد صافي الربح السنوي للشركة إلى 475.1 مليون ريال من 463.6 مليون ريال واقترح مجلس إدارتها توزيعات أرباح نقدية سنوية بواقع 40 في المئة بالإضافة إلى عشرة في المئة في صورة أسهم منحة.

وسجل المؤشر اداء اسبوعيا ايجابيا، بارتفاع نسبته 0.4% ليكسب 48 نقطة إلى مستويات 10989 نقطة.


مصر

وفي القاهرة، زاد المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 1.6 في المئة مع حجم تداول متوسط بعد أنباء عن بيع الحكومة لأسهم دولية بقيمة أربعة مليارات دولار على ثلاث شرائح بزيادة مرتين عن المستهدف حينما بدأت العروض الترويجية الأسبوع الماضي وبعائد أقل مما كان متوقعا في البداية.

ويعد ذلك اقتراعا بالثقة من جانب المستثمرين الأجانب في البلاد وتأكيدا بأن القاهرة استفادت من أسواق المال الدولية لتغطية عجزها.

وقفز سهم القلعة 9.6 في المئة بعدما شهد تقلبات في الأيام الماضية.

وارتفع سهم مطاحن ومخابز الإسكندرية 3.3 في المئة بعدما قالت الشركة إن صافي ربح النصف الأول ارتفع إلى 24.4 مليون جنيه مصري (1.3 مليون دولار) من 19.8 مليون جنيه قبل عام.

وجاء الاداء الاسبوع للمؤشر الرئيسي للبورصة المصرية ايجابيا حيث سجل ارتفاعا نسبته 2.2% ليكسب 284 نقطة.