أسهم أوروبا تهبط بضغط من قطاعي السيارات والبنوك

طباعة

هبطت الأسهم الأوروبية عند الاغلاق في ظل عزوف المستثمرين عن المخاطرة وتراجع قطاع صناعة السيارات بفعل مذكرة سلبية والبنوك بفعل مخاوف تتعلق بالقطاع في إيطاليا.

وتراجع المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.6%.

وقال كبير محللي السوق لدى سي.ام.سي ماركتس مايكل هيوسون إن "الأسواق الأوروبية وجدت صعوبة حقيقية في تحقيق أي صعود اليوم في ظل عزوف المستثمرين مجددا عن المجازفة وسط تنامي المخاطر السياسية."

وتصدرت البنوك الإيطالية قائمة الخسائر الأوروبية من جديد مع عودة بواعث القلق إزاء القطاع المصرفي إلى دائرة الضوء في الوقت الذي يبيع فيه أوني كريديت أسهما لجمع 13 مليار يورو. وهبط مؤشر البورصة الإيطالية 2.2%.

وأغلق أوني كريديت منخفضا 6.9% وسط خسائر لأسهم البنوك الإيطالية عموما.

وتراجع مؤشر قطاع البنوك الأوروبي 1.2% وتصدر كريدي أجريكول وسوسويته جنرال خسائر الأسهم على المؤشر الفرنسي كاك 40.

لكن خسائر أسهم صناع السيارات فاقت ذلك إذ فقد مؤشر القطاع 1.4%. وأوصى بنك أوف أمريكا ميريل لينش في مذكرة المستثمرين بخفض الوزن النسبي لأسهم القطاع في محافظهم مما فرض ضغوطا إضافية.