أوبك: تراجع إنتاج النفط في يناير وخفض كبير في إمدادات السعودية

طباعة

أظهرت بيانات نشرتها منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك" أن المنظمة التزمت بأكثر من 90% من التخفيضات المتفق عليها في إنتاج النفط في يناير/كانون الثاني، بما يشير ضمنا إلى أن تخمة المعروض التي ضغطت على الأسعار قد تتلاشى هذا العام.

وكانت أوبك اتفقت على خفض إنتاجها من الخام بنحو 1.2 مليون برميل يوميا اعتبارا من الأول من يناير/كانون الثاني.

وأشارت بيانات من مصادر ثانوية تستعين بها أوبك لمراقبة إنتاجها إلى أن إمدادات الأعضاء الأحد عشر الملتزمين بمستويات مستهدفة للإنتاج بموجب الاتفاق انخفضت إلى 29.888 مليون برميل يوميا في يناير/كانون الثاني.

ويمثل ذلك التزاما بنسبة 93% بالاتفاق وفقا لحسابات رويترز التي استندت إلى أرقام أوبك. ولم تكشف المنظمة في تقريرها الشهري عن مستوى الالتزام.

وكانت رويترز اطلعت على نسخة سابقة من بيانات المصادر الثانوية الأسبوع الماضي والتي أشارت إلى أن مستوى الالتزام بالاتفاق يبلغ 92%.

وأبلغت السعودية -أكبر منتج في أوبك- المنظمة بخفض إنتاجها الشهر الماضي بمقدار أكبر مما قدرته المصادر الثانوية.