عمرو عبده: حتى ألمانيا تعاني اقتصاديا

طباعة
قال الرئيس التنفيذي لشركة تداولات الاسواق العالمية عمرو عبده: "أن الأرقام الاقتصادية السلبية في المانيا تعكس أن أقوى اقتصاد في منطقة اليورو بدات انعكاسات الاثار السلبية لقوة اليورو وعجز المركزي الأوروبي عن تحريك العجلة الاقتصادية لمنطقة اليورو". وأضاف: "إن التصعيد في الأزمة الاوكرانية سينعكس سلبا على الأداء الاقتصادي الأوروبي، وذلك بسبب النظرة لهذا التصعيد على أنه تفاقم للخلاف بين روسيا والولايات المتحدة التي تجد نفسها مضطرة لتصعيد العقوبات الاقتصادية على روسيا والتي ستساهم في ارتفاع أسعار الغاز الروسي الذي تعتمد عليه أوروبا بشكل اساسي".