الأسهم الأوروبية تتراجع بعد 7 جلسات من المكاسب

طباعة

هبطت الأسهم الأوروبية بعد سبع جلسات متتالية من المكاسب حيث ضغط ضعف أسعار المعادن على شركات التعدين بينما دفعت نتائج مالية ضعيفة أسهم مجموعة كوبهام الهندسية للتراجع.

ودفع انخفاض أسهم شركات سجلت نتائج مالية مخيبة للآمال مثل إن.إن جروب ودراكس أيضا السوق للهبوط.

وتراجع مؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.4% بعدما حقق مكاسب مؤخرا دفعته لأعلى مستوياته في شهرين يوم أمس.

وقاد سهم كوبهام المؤشر للهبوط بتراجعه 15.3% مسجلا أدنى مستوياته منذ أغسطس/آب 2005.

وجاءت موجة البيع الحاد لأسهم كوبهام بعدما أخفقت الشركة في تحقيق الربح المستهدف. وقالت كوبهام إن 2017 ربما يكون أسوأ وهي تكافح لإصلاح مشكلات تشغيلية في أسواق صعبة. وفقدت أسهم الشركة بالفعل ما يزيد عن نصف قيمتها في الاثني عشر شهرا السابقة.

وضغطت أسهم شركات التعدين على السوق الأوسع نطاقا. وهبط مؤشر قطاع الموارد الأساسية الأوروبي 0.9% مسجلا أكبر انخفاض بين القطاعات مع تراجع أسعار النحاس بعد ضعف استثمارات صينية خارجية وتضاؤل المعنويات حول الطلب في أكبر بلد مستهلك للنحاس في العالم.

وهبطت أسهم أنجلو أمريكان وأنتوفاجاستا وريو تينتو ما بين 0.2 واثنين في المئة.

وفي أنحاء أخرى انخفض سهم إن.إن جروب الهولندية للتأمين 7.6% بعدما جاء الربح الأساسي في الربع الأخير من العام الماضي دون التوقعات بينما تراجع سهم دراكس المنتجة للكهرباء 5.3%، بعدما قالت الشركة إنها تراجع سياسة توزيعات الأرباح.

وفي أنحاء أوروبا تراجع مؤشرا فايننشال تايمز 100 البريطاني وداكس الألماني 0.4% لكل منهما بينما هبط مؤشر كاك 40 الفرنسي 0.6%.