الذهب يتجه لتحقيق ثالث مكسب أسبوعي

طباعة

استقر الذهب مع اقتراب الدولار من أدنى مستوياته في أسبوع ليتجه المعدن النفيس إلى تحقيق ثالث مكاسبه الأسبوعية وسط حالة الضبابية التي تكتنف المشهد السياسي في الولايات المتحدة وأوروبا.

واستقر الذهب في المعاملات الفورية عند 1238.29 دولار للأونصة، بينما تراجع المعدن في العقود الأمريكية الآجلة 0.2% إلى 1238.50 دولار للأونصة.

وارتفع الذهب 0.3% منذ بداية الأسبوع وصعد نحو 7.5% منذ بداية 2017.

وكان المعدن الأصفر صعد إلى 1244.67 دولار للأونصة في الثامن من فبراير/شباط بدعم من المخاوف المرتبطة بسياسات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والانتخابات في هولندا وفرنسا وألمانيا هذا العام.

غير أن الذهب هبط إلى 1216.41 دولار للأونصة يوم أمس مسجلا أدنى مستوياته منذ الثالث من فبراير شباط بفعل احتمالات ارتفاع الدولار وعائدات سندات الخزانة الأمريكية بعدما قالت رئيسة مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) جانيت يلين إن الحاجة قد تستدعي رفع أسعار الفائدة في مارس آذار.

وبلغ مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام سلة من العملات الرئيسية 100.540 في جلسة اليوم، بعدما بلغ أدنى مستوى له في أسبوع عند 100.410 الخميس.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى نزلت الفضة في المعاملات الفورية 0.3% إلى 18.03 دولار للأونصة. وكان المعدن بلغ أعلى مستوى له منذ 11 نوفمبر/تشرين الثاني عند 18.13 دولار للأونصة في الجلسة السابقة.

وانخفض البلاتين 0.1% إلى 1010.80 دولار للأونصة.

ونزل البلاديوم 0.6% إلى 787.45 دولار للأونصة بعدما لامس أعلى مستوياته منذ 24 يناير كانون الثاني عند 794.90 دولار للأونصة في الجلسة السابقة. وزاد المعدن أكثر من 16% منذ بداية العام.