مجموعة لويدز المصرفية تحقق أعلى أرباح في 10 أعوام

طباعة

أعلنت مجموعة لويدز المصرفية تحقيق أعلى أرباح سنوية خلال عقد حيث يقترب البنك الذي يدعمه دافعو الضرائب من التعافي تماما بعد الأزمة التي مر بها.

وقال أكبر بنك في بريطانيا إن الربح قبل خصم الضرائب بلغ 4.2 مليار جنيه استرليني (5.25 مليار دولار) أي نحو ثلاثة أمثال الأرباح التي حققها البنك في العام السابق وبلغت 1.64 مليار جنيه.

وجاءت الأرباح دون متوسط توقعات المحللين التي بلغت 4.76 مليار جنيه.

وتمنح الأرباح دعما للحكومة البريطانية التي تسعى لإعادة لويدز لملكية القطاع الخاص بالكامل في الشهور القليلة المقبلة بعد إنقاذ البنك بمبلغ 20.5 مليار جنيه من أموال دافعي الضرائب خلال الأزمة المالية في عام 2008.