محضر الفدرالي يدفع الذهب للارتفاع والدولار يهبط

طباعة

صعدت أسعار الذهب مع تراجع الدولار بعدما أظهر محضر اجتماع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) وجود حالة عدم تيقن بين واضعي السياسات بالمجلس بشأن البرنامج الاقتصادي الجديد لإدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وأظهر محضر الاجتماع الذي عقد يومي 31 يناير كانون الثاني والأول من فبراير شباط أن الكثير من واضعي سياسات المجلس قالوا إنه ربما يكون من الملائم رفع أسعار الفائدة "في وقت قريب إلى حد ما" إذا ما جاءت بيانات الوظائف والتضخم متماشية مع التوقعات.

وارتفع سعر الذهب في المعاملات الفورية 0.1 بالمئة إلى 1237.48 دولار للأونصة بينما انخفض في العقود الأمريكية الآجلة 0.5 بالمئة إلى 1233.30 دولار للأونصة قبل نشر محضر الاجتماع.

وانخفض الدولار بعد نشر محضر الاجتماع بعد أن كان ارتفع في الجلسة السابقة بدعم من تصريحات تصب في صالح رفع الفائدة الأمريكية من عدد من مسؤولي مجلس الاحتياطي الاتحادي.

والذهب بالغ الحساسية لرفع أسعار الفائدة الأمريكية الذي يزيد تكلفة حيازة المعدن غير المدر للفائدة بينما يعزز الدولار.

وينتظر المستثمرون أيضا خطابا من المقرر أن يلقيه ترامب أمام الكونغرس الأسبوع المقبل حيث من المتوقع أن يعلن خلاله عن سياسات الضرائب.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى زادت الفضة 0.6 بالمئة في المعاملات الفورية إلى 18.04 دولار للأونصة وارتفع البلاتين 0.3 بالمئة إلى 1002.45 دولار للأونصة بينما انخفض البلاديوم 1.6 بالمئة إلى 766.75 دولار للأونصة.