مصر تفتح أبوابها أمام مليون برميل نفط عراقي في مارس

طباعة

انتهت شركة تسويق النفط العراقية من توقيع عقد إمداد مصر بالنفط وأرسلته لوزارة البترول المصرية لإقراره.

ومن المنتظر أن تصل الشحنة الأولى إلى مصر وتقدر بمليون برميل شهريا مطلع الشهر المقبل مارس.

وسيتم إنشاء خزانات عملاقة لتخزين النفط العراقي لتأخذ مصر احتياجاتها من النفط ويصدر المتبقي إلى الأسواق العالمية في إطار مشروع لمد خطي أنابيب للنفط والغاز من حقول البصرة يمران عبر الأردن.

وكان رئيس الهيئة المصرية العامة للبترول طارق الحديدي قال في 14 فبراير شباط أن مصر تقترب من التوصل إلى اتفاق على استيراد النفط الخام من العراق وتتطلع لإبرام صفقات مماثلة مع دول أخرى لتدبير إمدادات.

وتبحث مصر عن مصادر إضافية لاستيراد الخام بعدما أوقفت أرامكو السعودية شحنات المنتجات النفطية إلى مصر العام الماضي.

وكانت صفقة مساعدات سعودية لمصر بقيمة 23 مليار دولار تتضمن 700 ألف طن من المنتجات النفطية المكررة شهريا لمدة خمس سنوات. ولم تذكر أرامكو على الإطلاق السبب وراء وقف الاتفاق.

وتحولت مصر إلى السوق الفورية في الأشهر الماضية لتعويض النقص.

وأعلنت هيئة البترول الشهر الماضي أنها تسعى لشراء ما يصل إلى 1.012 مليون طن من زيت الغاز تسليم فبراير شباط ومارس آذار مقارنة مع نحو 200 ألف طن من زيت الغاز شهريا قبل توقف شحنات أرامكو.

ولجأت مصر إلى العراق بحثا عن حل طويل الأجل لتعويض النقص.