لبنان تسجل اول حالة اصابة بفيروس كورونا

طباعة
سجلت في لبنان اول حالة اصابة بفيروس كورونا المسبب لمتلازمة الشرق الاوسط التنفسية والذي يؤدي الى التهابات رئوية حادة، بحسب ما اعلن وزير الصحة وائل ابو فاعور. وقال ابو فاعور انه "تم عصر اليوم الخميس 8 مايو 2014 تشخيص حالة واحدة لمريض مصاب بفيروس كورونا، كان قيد المعالجة في إحدى المستشفيات"، مشيرا الى ان الاجراءات المتخذة ساهمت في تحسن صحته ومغادرته المستشفى. وفيروس كورونا هو من سلالة فيروس سارس المسبب للالتهاب الرئوي الحاد الذي ادى الى وفاة 800 شخص في العالم في العام 2003، ويسبب التهابات في الرئتين مصحوبة بحمى مرتفعة وسعال وصعوبات في التنفس ويؤدي في الحالات الخطيرة إلى الفشل الكلوي، ولا يتوفر بعد لقاح ضده. وشددت وزارة الصحة على متابعة "التحقيقات الوبائية وعمليات الرصد للتأكد من عدم تفشي هذا الوباء في لبنان"، داعية المستشفيات والمؤسسات الصحية الى "عدم التهاون اطلاقا في اتخاذ اقصى التدابير الوقائية". واكدت الوزارة "عدم وجود مبرر للخوف"، داعية اللبنانيين الى "اتخاذ التدابير المعتادة للوقاية من الأمراض التنفسية"، مشيرة الى ان "الحالات التي سجلت في بعض دول العالم، وكان مصدرها دول الخليج العربي، لم تؤدي إلى انتشار الوباء في هذه الدول". وظهرت الاعراض الاولى للمصابين بالفيروس في منطقة الاحساء في شرق السعودية في سبتمبر 2012. وتشير ارقام منظمة الصحة العالمية الى تسجيل 489 اصابة في العالم بينها 126 حالة وفاة حتى الثالث من مايو. والسعودية هي اكثر البلدان تأثرا بالفيروس، حيث بلغ العدد الاجمالي للوفيات حتى اليوم الخميس 121 شخصا من اصل 449 مصابا. ويعمل عشرات الآلاف اللبنانيين في دول الخليج لا سيما منها السعودية.