الذهب يعجز عن البقاء فوق مستويات 1260 دولارا

طباعة

تراجع الذهب بعد أن لامس أعلى مستوى له في ثلاثة أشهر ونصف، مع ارتفاع عوائد أدوات الخزانة الأمريكية وانتظار المستثمرين أن يكشف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن الخطوط العريضة لخطط خفض الضرائب والإنفاق على البنية التحتية وفرض رسوم على الواردات والسياسة الخارجية.

وانخفض السعر الفوري للذهب 0.1% إلى 1255.22 دولار للأونصة، بعد أن صعد إلى 1263.80 دولار، مسجلا أعلى مستوياته منذ 11 نوفمبر/تشرين الثاني لكن الأسعار عجزت عن البقاء فوق متوسط 200 يوم البالغ 1260.74 دولار.

وتحدد سعر التسوية لعقود الذهب الأمريكية على ارتفاع 0.04% عند 1258.80 دولار.

وسيتحدث ترامب أمام الكونغرس يوم الثلاثاء.

وقال ينس بيدرسون المحلل في بنك دانسكي "ما سيكشف عنه قد يكون مهما للذهب. على سبيل المثال إن كان سيعلن عن زيادة كبيرة في الإنفاق بما يرفع توقعات التضخم ويدفع بالمستثمرين صوب الذهب.

"لكن ضريبة الاستيراد قد تدفع الدولار للارتفاع وقد يكون ذلك سلبيا للذهب... ميدان السياسة الخارجية بأكمله قد يعني المزيد من الضبابية السياسية وهذا إيجابي للذهب."

وكان الذهب ارتفع لفترة وجيزة إلى أعلى مستوى في ثلاثة أشهر ونصف، بعد أن قال ترامب إنه سيقترح زيادة الإنفاق العسكري في الميزانية مع تحقيق وفورات أخرى لتمويل ذلك.

وتراجعت الفضة 0.3% في المعاملات الفورية إلى 18.29 دولار للأونصة، بعد أن ارتفعت إلى 18.48 دولار وهو أعلى مستوى منذ 11 نوفمبر/تشرين الثاني.

وزاد البلاتين 0.4% إلى 1026.99 دولار بعد أن قفز إلى أعلى مستوياته في خمسة أشهر عند 1044.10 دولار.

وارتفع البلاديوم 1.7% ليسجل 781.25 دولار للأونصة.

ويتوقع سوسيتيه جنرال طلبا قويا على البلاديوم من مصنعي السيارات الصينيين.