مؤشر دبي يتماسك في فبراير رغم النتائج المالية السلبية

طباعة

استطاع مؤشر سوق دبي المالي التماسك بنهاية شهر فبراير بالرغم من النتائج المالية السلبية لبعض الشركات ليغلق عند مستويات 3630 نقطة متراجعا بشكل طفيف مقارنة مع إغلاقه بنهاية شهر يناير السابق له.

وشهد شهر فبراير تراجعا ملحوظا للسيولة وبنسبة 32% لتصل الى 16 مليار درهم على أساس شهري واستحوذ قطاعا البنوك والعقار على نحو 70% من هذه السيولة خلال الشهر ذاته.

المزيد من التفاصيل في هذا العرض للزميلة رلى الطراونة.