أسهم أوروبا تهبط بضغط من قطاع البنوك

طباعة

هبطت أسهم أوروبا في ختام الجلسة، بقيادة قطاع البنوك بفعل انحدار سهم دويتشه بنك بعد اعلان البنك الألماني العملاق عن خطة لجمع ثمانية مليارات يورو في إطار إعادة تنظيم كبيرة.

لكن نشاط إبرام الصفقات في قطاعي السيارات وإدارة الأصول حد من الخسائر لينزل المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.5% فقط ويظل دون ذروة 15 شهرا التي سجلها الأسبوع الماضي بنحو نصف نقطة مئوية فحسب.

ونزل سهم دويتشه بنك نحو 8% وكان له أكبر أثر سلبي على المؤشر ودفع مؤشر قطاع البنوك للانخفاض 1.2%. وانخفضت أسهم كريدي سويس وبنكو بي.بي.ام الإيطالي أكثر من 4%.

في المقابل ارتفع سهم مجموعة بيجو سيتروين 2.7%، بعد أن اتفقت شركة صناعة السيارات الفرنسية على شراء أوبل من جنرال موتورز في صفقة قيمتها 2.2 مليار يورو من المتوقع أن تحقق وفورات قدرها 1.7 مليار يورو.

وستفرز الصفقة عملاقا إقليميا سيتحدى فولكسفاغن كبرى شركات السوق الأوروبية والتي انخفض سهمها 0.8 بالمئة.

ودعم نشاط الدمج قطاع إدارة الأصول أيضا بعد أن اتفقت أبردين وستاندرد لايف على شروط تحالفهما المزمع البالغة قيمته 11 مليار جنيه استرليني.

وقد تشجع صفقة مبادلة الأسهم الشركات المنافسة على الاندماج في ظل تراجع هوامش الأرباح بالقطاع.

وارتفعت أسهم أبردين 4.2% وستاندرد لايف 5.7%.