فيتش تتوقع عودة ضغوط النفط الصخري على أسعار الخام في 2017

طباعة

توقعت وكالة فيتش للتصنيف الائتماني أن ينتعش نشاط الحفر، وأن تزيد معدلات إنتاج النفط الصخري بالولايات المتحدة الأمريكية في النصف الثاني من العام الجاري، مضيفة أن ذلك سيقلص الزيادة الأخيرة في أسعار النفط،

وتوقعت فيتش بذلك تراجع متوسط أسعار النفط بنهاية العام لأقل من متوسطها في يناير وفبراير الماضيين، ليسجل خام برنت 52.5 دولاراً للبرميل، وخام غرب تكساس 50 دولاراً للبرميل

وتابعت الوكالة: أنها حدثت تقديراتها وفق آليات العرض والطلب، بعد إعلان بعض الدول عن التزامها باتفاقية أوبك لخفض الإنتاج، واتهام الولايات المتحدة بالتلاعب.

وتوقعت فيتش أن ترتفع أسعار النفط بنهاية عام 2018، ليصل إلى 55 دولاراً للبرميل لخام برنت، و52.5 دولار للبرميل لخام غرب تكساس.