استطلاع لـ CNBC عربية: 90% توقعات برفع الفدرالي معدل الفائدة

طباعة

توقع 90% من المحللين  أن يقوم الفدرالي الأميركي برفع معدلات الفائدة فالتحسن الذي يشهدهُ الاقتصادُ الأميركي سيدفعُ الفدرالي لرفعِ الفائدة في اجتماع مارس، بينما  رأي 10% من المحللين أن الفدرالي سيفضل التريث حتى الاجتماع المقبل، وذلك في استطلاع خاص بـ CNBC عربية

ومن المتوقع أن يرفع الفدرالي معدلات الفائدة أكثر من مرة خلال هذا العام، حيث رأي  60% من المحللين المشاركين في الاستطلاع أن يقومَ الفدراليُ الأميركي برفعِ الفائدةِ أكثر من ثلاث مرات ، أما الـ 40% الآخرون فقالوا بأن الفدرالي الأميركي لن يرفع الفائدة أكثر من مرتين خلال 2017.

30% من المحللين توقعوا أن يحمل قرار رفع الفائدة تأثيرا قويا على الأسواق المتقدمة فيما رأى 50% منهم أن هذا التأثير سيكون متوسطا، أم التأثير على الأسواق الناشئة توقع 50% أن التأثير سيكون بوابةً لهجرةِ رؤوسِ الأموال باتجاهِ الفائدة المرتفعة، فيما رأى 40% أن التأثير سيكون متوسطا خاصة أن المستثمرينَ قد استعدوا لرفعِ الفائدة، مشيرين إلى أن قيامَ الفدرالي برفعِ الفائدةِ أكثرَ من مرتين خلال العام الجاري سيرفعُ من حدةِ التأثير على الأسواق الناشئة، خاصةً أن رفعَ الفائدةِ يعني زيادة تكاليفِ ديون ِ الدول الناشئة.

رفع الفدرالي الأميركي معدلات الفائدة من أهم التساؤلات التي شغلت الأوساط الاقتصادية في الولاياتِ المتحدة والعالم منذ أن قام الفدرالي رفع معدلات الفائدة  في ديسمبر 2015 بربع ِ النقطة المئوية في قرار تاريخي هو الأول من نوعه منذ الأزمة العالمية عام 2008

 

رفعٌ معدلات الفائدة ارتبط بشكل كبير باقتراب معدل التضخم من المستهدف المحدد بـ 2% والذي تخطاه حاليا مسجلا 2.5% في فبراير الماضي

 ومن المؤشرات التي يراقبها الفدرالي الأميركي بدقة هي سوق العمل، الذي أظهر تحسنا كبيرا خلال الأشهر الماضية من خلال ارتفاع الوظائف غير الزراعية في فبراير بنحو 235 ألفا مع تسجيلِ قطاعِ الإنشاءات أكبر زيادة له في حوالي عشر سنوات بسبب الطقس الدافئ على غير المعتاد لهذا الوقت من السنة، تزامن هذا الإرتفاع مع النموِ المضطرد في الأجور حيث ارتفعَ متوسطُ أجر الساعةِ ستة سنتات بما يعادل 0.2% الأمرُ الذي رجحَ قيامَ الفدرالي برفعِ الفائدة خلال اجتماع مارس الجاري

  

 

و