مصر تستهدف استقبال شحنات "أرامكو" أواخر مارس

طباعة

أعلن وزير البترول المصري طارق الملا أن بلاده تستهدف البدء في استقبال شحنات النفط من شركة أرامكو السعودية في أواخر مارس آذار أو مطلع أبريل نيسان بعد الاتفاق على استئناف التوريد.

وأعلنت وزارة البترول المصرية أن شركة النفط السعودية الحكومية "أرامكو" ستستأنف توريد المنتجات البترولية إلى مصر بعد نحو 6 أشهر من توقفها بشكل مفاجئ في أكتوبر تشرين الأول.

ونقلت رويترز عن الملا: "نستهدف استئناف استيراد شحنات النفط من أرامكو السعودية أواخر مارس أو مطلع أبريل وفقاً لجدول الموانىء وتسليم الشحنات."

وردا على سؤال حول اتفاق استيراد الخام من العراق قال الملا: "اتفاق استيراد النفط من العراق سيظل قائما ولم يكن بديلا لتوقف شحنات أرامكو."

وقالت وزارة البترول في بيان صحفي إنه تم الاتفاق على استئناف الجانب السعودي توريد شركة "أرامكو" شحنات المنتجات البترولية وفقاً للعقد التجاري الموقع بين هيئة البترول وشركة "أرامكو".

وكانت السعودية قد وافقت على إمداد مصر بمنتجات بترولية مكررة بواقع 700 ألف طن شهرياً لمدة خمس سنوات بموجب اتفاق بقيمة 23 مليار دولار بين شركة "أرامكو" السعودية والهيئة المصرية العامة للبترول جرى توقيعه خلال زيارة رسمية قام بها العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز لمصر هذا العام.

وبموجب الاتفاق تشتري مصر شهرياً منذ مايو أيار من أرامكو 400 ألف طن من زيت الغاز "السولار" و200 ألف طن من البنزين و100 ألف طن من زيت الوقود وذلك بخط ائتمان بفائدة اثنين بالمئة على أن يتم السداد على 15 عاما.