وزير المالية المصري لـ CNBC عربية: الموازنة الجديدة ستشهد ارتفاعا في دعم الطاقة سيصل إلى نحو 200 مليار جنيه

طباعة

 كشف وزير المالية المصري عمرو الجارحي في لقاء مع CNBCعربية عن إستهداف حصيلة ضريبية وجمركية في موازنة العام المالي المقبل تصل إلى 600 مليار جنيه بزيادة تبلغ 29% عن موازنة العام المالي الحالي.

مشيرا إلى أن الموازنة الجديدة ستشهد إرتفاعا كبيرا في دعم الطاقة ليصل إلى نحو 200 مليار جنيه بسبب فروق سعر الصرف.

وأضاف الجارحي خلال المقابلة بأن ضريبة الدمغة التي أقرها مجلس الوزراء المصري يوم أمس لن يكون لها أي تأثير على أداء السوق، وأن الوزارة ستدرس آليات التطبيق السليم لضريبة الأرباح الرأسمالية المؤجلة لثلاث سنوات وقد تطبق هذه الضريبة بعد انتهاء فترة التأجيل.