أسعار النفط في آسيا ترتفع رغم القلق من الفائض في المعروض

طباعة

سجلت أسعار النفط ارتفاعا في آسيا على الرغم من القلق بشأن الفائض في العرض بعد الاعلان عن زيادة في المخزونات الاميركية الى مستوى قياسي.

وارتفع سعر برميل النفط الخفيف (لايت سويت كرود) المرجع الاميركي للخام تسليم ايار/مايو 34 سنتا ليبلغ 48,38 دولارا في المبادلات الالكترونية في آسيا.

كما ارتفع سعر برميل البرنت نفط بحر الشمال المرجعي الاوروبي تسليم ايار/مايو 33 سنتا، الى 50,97 دولارا.

وكانت الأسعار اغلقت على انخفاض طفيف يوم أمس على الرغم من إعلان وزارة الطاقة الاميركية.

وقد استأنفت المخزونات التجارية للخام في الولايات المتحدة ارتفاعها في الاسبوع الذي انتهى في 17 آذار/مارس, وبلغت زيادتها خمسة ملايين برميل اي اكثر مما كان متوقعا.

وسجل الانتاج الاميركي مجددا ارتفاعا اسبوعيا.

وتهدف الاتفاقات التي أبرمتها منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) في نهاية 2016 بين الدول الأعضاء فيها ومع بلدان غير اعضاء، إلى رفع الأسعار إلى أكثر من عتبة الخمسين دولاراً، مما يشجع على إنتاج النفط الصخري الأميركي.

وما زالت الاسعار بعيدة عن الستين دولارا التي تطمح إليها أوبك.

وكان سعر برميل النفط الخفيف تراجع 20 سنتا الى 48,04 دولارا عند الاغلاق في نيويورك الاربعاء. كما خسر برميل برنت في لندن 32 سنتا واغلق على 50,64 دولاراً.