الذهب يتراجع بانتظار مدى قدرة ترامب على فرض أجندته الاقتصادية

طباعة

هبطت أسعار الذهب في التعاملات المبكرة، مع ارتفاع الدولار في الوقت الذي تنتظر فيه الأسواق لترى ما إن كان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سينجح في تمرير إصلاحات لنظام الرعاية الصحية الأمر الذي يعتبر مؤشرا على مدى قدرته على فرض أجندته السياسية والاقتصادية.

ويقول محللون ومتعاملون إنه إذا تعرقلت خطة الرعاية الصحية فقد يؤثر ذلك على جهود ترامب الرامية لخفض الضرائب وتعزيز البنية التحتية وربما يدفع المزيد من المستثمرين إلى شراء الذهب باعتباره ملاذا آمنا إذا انخفضت أسواق الأسهم.

وانخفض الذهب في المعاملات الفورية 0.2% إلى 1242.31 دولار للأونصة مع بداية الجلسة الأوروبية. وكان المعدن لامس يوم أمس أعلى مستوياته منذ 28 فبراير/شباط عند 1253.12 دولار للأونصة.

ويتجه المعدن الأصفر لتسجيل ثاني مكاسبه الأسبوعية على التوالي.

ونزل الذهب في العقود الأمريكية الآجلة 0.4% إلى 1242.20 دولار للأونصة.

وتعافى الدولار وسط مؤشرات على أن التصويت المؤجل على مشروع قانون الرعاية الصحية سيمضي قدما في وقت لاحق يوم الجمعة وإن لم يتضح بعد ما إن كان سيتم تمريره.

وارتفع مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام سلة من العملات الرئيسية، 0.2% إلى 99.956 . وكان مؤشر الدولار بلغ أدنى مستوياته في سبعة أسابيع عند 99.547 قبل يومين.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى تراجعت الفضة 0.2% إلى 17.51 دولار للأونصة بعدما سجلت أعلى مستوياتها في أكثر من أسبوعين عند 17.69 دولار للأونصة في الجلسة السابقة.

وانخفض البلاتين 0.7% إلى 951.50 دولار للأونصة.

وزاد البلاديوم 0.4 بالمئة إلى 801 دولار للأونصة. وكان المعدن صعد إلى 808.70 دولار للأونصة في الجلسة السابقة مسجلا أعلى مستوياته منذ مارس/آذار 2015.