الحكومة المصرية تغير الرئيس التنفيذي للمصرية للاتصالات

طباعة

ذكرت مصادر مطلعة أن الرئيس التنفيذي للشركة المصرية للاتصالات تامر جادالله سيترك منصبه في إطارعملية تغيير شملت اثنين من سبعة ممثلين للحكومة في مجلس إدارة الشركة.

ووافق مجلس إدارة الشركة المصرية للاتصالات على تعيين أحمد البحيري رئيساً تنفيذياً للشركة.

 وقال مصدران مطلعان في أكبر مشغل لاتصالات الخطوط الثابتة في أفريقيا والشرق الأوسط أن الشركة عقدت اجتماع الجمعية العامة العادية للشركة لاعتماد نتائج أعمال 2016 وإعادة تشكيل مجلس إدارة الشركة.

وتمتلك الحكومة المصرية 80 بالمئة من أسهم المصرية للاتصالات التي تحتكر خدمات الهاتف الثابت في أكبر البلدان العربية من حيث تعداد السكان.

وكان البحيري يشغل منصب عضو مجلس إدارة في المصرية للاتصالات ومن قبلها نائب الرئيس التنفيذي للتكنولوجيا في أورنج.

ويشغل شمروخ منصب نائب رئيس المصرية للاتصالات للشؤون المالية والمدير المالي منذ مارس آذار 2016.