اليورو يهبط بفعل قلق البنك المركزي الأوروبي

طباعة

تراجع اليورو بعد أن أعلنت مصادر أن صناع السياسات بالبنك المركزي الأوروبي قلقون من إجراء أي تعديل على بيانهم المتعلق بالسياسة النقدية في ابريل/نيسان.

ويبدو أن تعديلات بسيطة أفرزها اجتماع البنك المركزي في وقت سابق هذا الشهر قد أغضبت المستثمرين وأثارت احتمال ارتفاع تكاليف الاقتراض لدول جنوب منطقة اليورو المثقلة بالديون.

وهوى اليورو إلى أدنى مستوياته مقابل الدولار بفعل التقرير ونزل 0.7 بالمئة إلى 1.0743 دولار.

وسجلت العملة الموحدة أقل مستوياتها في شهر عند 119.05 ين.