موديز تؤكد قوة المركز المالي للسعودية

طباعة

أكدت وكالة موديز للتصنيف الإئتماني في اخر تقاريرها على  قوة المركز المالي للسعودية على الرغم من استمرار التحديات التي يواجهها اقتصاد المملكة.....

 قوة المركز المالي للمملكة جاءت بحسب موديز من تمتعها باحتياطيات كبيرة من النفط والغاز بتكلفة إنتاجية منخفضة فضلا عن امتلاكها لمستويات عالية من السيولة الخارجية....

 الوكالة ترى أن استقرار النظرة المستقبلية للاقتصاد السعودي تأتي كنتيجة لتوازن المخاطر المؤثرة على الملف الائتماني.....

 وعلى الرغم من تحذيرها من تأثير الاعتماد على النفط على التصنيف الإئتماني للسعودية إلا أن موديز توقعت تنوع مصادر إيرادات الحكومة على المدى المتوسط وهو ماسيؤدي بحسب الوكالة إلى  تراجع عائدات النفط والغاز من 72٪ من العائدات في عام 2015 إلى 54% بحلول العام 2020.....

 وأما على مستوى توقعاتها للاقتصاد السعودي فتتوقع موديز بلوغ عجز الموازنة العامة للمملكة لمستويات 10.5% في العام الجاري على أن يتراجع إلى 9.2 بالمئة في 2018.

 وفيما يتعلق بنمو الناتج المحلي للسعودية فتتوقع الوكالة انكماشا بسيطا للناتج المحلي الحقيقي للسعودية بنحو 0.2% في 2017 وذلك بسبب تراجع إنتاج النفط....