أبل وغوغل وأمازون يسعون للسيطرة على توشيبا

طباعة

تسعى مجموعة من كبار شركات التكنولوجيا مثل أبل وغوغل وأمازون لشراء قطاع رقائق الذاكرة التابع لتوشيبا، وستحصل الشركة التي ستنجح في إتمام الصفقة على ثاني أكبر مزود لرقائق الذاكرة للهواتف الذكية وأجهزة الكمبيوتر بعد سامسونج.

 ويشكل قطاع رقائق الهواتف التابع لتوشيبا نحو 25% من إيرادات توشيبا التي وصلت إلى 50.9 مليار دولار أمريكي خلال السنة المالية الماضية، إلا أن توشيبا بدأت تعاني مؤخرا من بعض الخسائر التي يتوقع  وصولها إلى 9 مليارات دولار هذا العام، لذا فبيع قطاع الرقائق قد يجلب بعض الأموال التي تحتاجها الشركة لإنعاش وضعها المالي.

 وأنهت توشيبا الجولة الأولى من المناقصة، ومن بين الشركات المهتمة بالحصول على قطاع توشيبا هي “هون هاي تايوان” المعروفة باسم فوكسكون والتي قدمت عرض بأكثر من 18 مليار دولار وفقا لصحيفة يوميوري شيمبون اليابانية.الجدير بالذكر أن شركة فوكسكون هي الشركة المصنعة التي تجمع غالبية وحدات هواتف آيفون التابعة لأبل، كما اشترت الشركة من قبل شارب بمبلغ 3.8 مليار دولار.